!!!الاقليات في لبنان والوطن العربي: نحن هنا

!!!الاقليات في لبنان والوطن العربي: نحن هنا 

منذ فجر التاريخ، عرفت المنطقة العربية بتنوعها الحضاري وتعدديتها الثقافية. وقد ارخت هذه التعددية بظلالها على مختلف نواحي الحياة في الوطن العربي وخصوصا على الصعيدين الديني والسياسي.

ففي لبنان مثلا تتعايش 18 طائفة في ما بينها وتتمثل في الحكم،وان بنسب متفاوتة،  وقد كرس اتفاق الطائف  الموقع عام 1989، والذي اعتمد دستورا لاحقا، مبدأ المناصفة بين المسيحيين والمسلمين ، غير ان هذا الاتفاق، على اهميته في تأمين الشراكة السياسية والوطنية، اغفل بعض الطوائف من حيث الحضور النيابي و السياسي الفاعل وصنفها « اقليات » مع العلم انها تشكل ثقلا ديموغرافيا مهما ووزنا انتخابيا مؤثرا.

من وجهة نظر اقليمية، تحضر الاقليات في الدول العربية و لكنها في معظم الاحيان « مغيبة » عن اطار الدولة و الحكم الذي يحترم ،في المقابل، حقوقها الاساسية.

كيف تتمتل الاقليات في السلطة التشريعية ؟ ما هي مطالبهم في اطار القانون الانتخابي الموعود؟ و في المقابل ما هي الصورة التي يمكن رسمها عن الاقليات العربية؟ و هل من خطر يتهددها في خضم الربيع العربي؟

الاقليات في لبنان بين سندان الحقوق ومطرقة التمثيل:

اعترف الدستور اللبناني ب 18 طائفة (مع العلم ان لا دين للدولة اللبنانية) و هذا الاعتراف يعني ان القانون الاسمى في بلاد الارز يكفل لها حقوقها و حرياتها تحت اشراف قياداتها الروحية و الدينية ضمن اطار احترام المصلحة العامة تحت سقف القانون.

6 من هذه الطوائف (الاسلامية والمسيحية على حد سواء) تشكل الوزن السياسي الاثقل في البلاد لاعتبارات تاريخية معروفة منذ نظام المتصرفية و حتى يومنا هذا و هذه الطوائف هي: الموارنة، السنة، الشيعة، الدروز، الروم الارثوذكس، والروم الكاثوليك وقد جاء العرف لينصب ثلاثا منها على كراسي الرئاسات  : رئيس الجمهورية ماروني، رئيس المجلس النيابي شيعي  ورئيس الحكومة سني.

الا ان النظام السياسي اللبناني، في المقابل، يعتبر عددا من الطوائف التي يعترف بها ، اقليات: السريان الكاثوليك، السريان الارثوذكس، الاشوريين، الكلدان، الاقباط الارثوذكس و اللاتين على الضفة المسيحية و العلويون على الضفة الاسلامية.

تجدر الاشارة الى ان هذا التقسيم للطوائف انعكس تفاوتا حادا في التمثيل و التأثير في الندوة النيابية و الحضور الوزاري و حتى المشاركة الشعبية في الاستحقاق الانتخابي. وهذا ما تظهره نتائج انتخابات عام 2009 التي انتجت تمثيلا « اقليا » ضعيفا يقتصر على نائبين من الطائفة العلوية (بدر ونوس في طرابلس وخضر حبيب في عكار)، انجيلي واحد( الدكتور باسم الشاب في بيروت الثالثة) و النائب نبيل دو فريج المصنف « اقليات » في بيروت الثالثة ايضا.

 و يعود ضعف نسبة الاقتراع لدى هذه الطوائف الى ما يصفه بعض الدراسات ب « الغبن الذي يعتري ابناء الاقليات من حصتهم التمثيلية في المجلس بحيث لا تصل اصواتهم بشكل فاعل الى آذان نوابهم.

حبيب افرام: نريد حقوقنا المشروعة:

ازاء هذا الواقع، ما هي مطالب الاقليات لتحسين تمثيلها في البرلمان اللبناني؟

اجاب رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام في لقاء مع « بيريت » عن هذا السؤال قائلا: »نحن نطالب بزيادة عدد النواب لكي نستطيع ان نتنفس سياسيا، فلا يشعر ابناؤنا اننا مواطنون درجة اخيرة. واذ رفض تسمية « اقليات » معتبرا انها تحمل انتقاصا من الاهلية و المساواة مع الآخرين، شدد على ما نطالب به هو حقوقنا التي آن اوان وصولها الينا من دون ان نأخذ شيئا من احد.

وفي هذا السياق اكد افرام ضرورة تعديل قانون الانتخاب بحيث يتغير تقسيم الدوائر الانتخابية بما يعيد الى ابناء طوائف الاقليات ثقتهم باصواتهم ويضمن لهم تمثيلا  صحيحا يتماشى مع ثقلهم الانتخابي.

الاقليات والربيع العربي: « وهلأ لوين؟ »

العالم  العربي يشهد تغييرا جذريا على صعيد الحكم و الطبفة السياسية في اطار الربيع العربي : الى اين سيجرف هذا التيار الاقليات العربية ذات الحضور الهش في هذه البقعة من الكوكب الازرق؟

يجيب افرام مؤكدا ضرورة الوعي العربي و الدولي لاهمية الحفاظ على التنوع المشرقي وذلك عبر اعتماد ثقافة جديدة مبنية على احترام الآخر و التعددية والمواطنة والشراكة، بعيدا من كل اشكال العنف و القتل والتدمير بما يحفظ كرامة الانسان و حقوقه.

هي اذا اشكالية حقوق وواجبات بين طوائف طموحها الوصول الى عدالة تمثيلية تعيد لها حقوقها من جهة وثقتها بالسلطة من جهة ثانية، و دولة لم تقم بادنى واجباتها  تجاه ابنائها في تأمين مشاركتهم في الحكم. كل هذا في جوار منطقة تشتعل تغييرا و ديموقراطية  في ربيع مزهر قد يتحول شتاء قاسيا في غياب ثقافة جديدة تكرس التعددية، تحترم الاختلاف و تنبذ الخلاف.

يارا ابي عقل

علوم سياسية – سنة اولى.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s