من أجل الطفل الذي في داخلك

61gVfcoMOQL

في مزارع غانا وساحل العاج، بين أشجار الكاكاو، تجد عمال شركة Nestle وHershey’s وMars يكدون بالعمل من أجل إنتاج أجود وأطيب أنواع الشوكولا. عمال تتراوح اعمارهم بين ال-10 وال-15 سنة. نعم، بينما تدعو Nestle محبيها إلى التمسك بالطفولة عبر شعارها « إلى الطفل الذي في داخلك » (For the kid in you)، تنتزع الطفولة من حياة أولاد هم بأمس الحاجة إليها نظراً إلى الظروف الصعبة التي يعيشونها.

حوالي 2.1 مليون طفل يجدون أنفسهم عبيد في هذه المزارع، اكثرهم إثر عمليات بيع وتجارة الأطفال. من أجل التلذذ بألواح شوكولا يحرم هؤلاء الأطفال من الدراسة ويلزمون إلى العمل نحو 14 ساعة يومياً، في ظروف صعبة وخطيرة. من تسلق أشجار الكاكاو وحصد المزارع بالمناجم فحمل أكياس حبوب يزيد وزنها عن 100 رطل، تكثر الأعمال شاقة، وتتطلب إستخدم أدوات حادة وخطيرة مما ينتهك قوانين العمل الدولية واتفاقية الأمم المتحدة بشأن القضاء على أسوأ أشكال عمل الأطفال. وكل هذا مقابل أجر لا يتجاوز 2 دولار يومياً.
تعددت المحاولات والمشاريع لمواجهة هذه الحال والقضاء على عمالة الاطفال، إلا أن الاحصائات ما لبثت أن عكست فشل هذه المساعي: إن عدد الاطفال العاملين في المزارع في تزايد مستمر وملحظ، خاصة مع إزدياد إستهلاك الشوكولا.

يبدو أن شركة Nestle وHershey’s وMars مستعدون أن يدعموا أي عمل قد يزيد من ارباحهم، حتى لو تضمن ذلك أسوأ أشكال عمالة وتجارة الأطفال والعبادة. يا للعار! لكل هذه الشركات التي تتاجر وتستعبد أطفالا، شعار واحد يجب أن يرفع: « إلى الانسان الذي في داخلك ».

كارلا غرزوزي
طالبة ثالث سنة حقوق

نهيسؤاخؤ

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s