تجربة بيروت مدينتي

قررت اكتب لحتى خبركن قصص عشتها اخر فترة وقصص شفتها. قررت خاطبكن بالعامية لأن ما بدي نظر على حدا ولا بدي فتش على كلمات حلوي لاوصف تجربتي، في اشيا لازم قولها متل ما هي…

شاركت كمتطوع في حملة بيروت مدينتي وصحلي اني امشي بين العالم بالاشرفيه والمزرعة والرميل. صحلي شوف كل الطبقات الإجتماعية بهل مناطق واتعرف على فكرهم. في فقر كتير ببيروت والفقر مش محصور بمنطقة معيني، شفت فقر ما إلو دين. هل فقر ما بحياتي شايفو قبل ولا كنت عرف بوجود هيك شي.. شفت ناس مش متعلمي وكن نفسها تتعلم، ناس تانية خبرتني قصص وحرقات قلب من الحرب الأهلية، ناس ضيعت عمرها على زعيم وحملت سلاح وتركت العلم كرمالو… تعرفت على ناس محبطة، ناس خبرتني إنو أيام الميليشيات كنت أحسن من هل ايام، وناس تقولي إنو « كلن بيسرقو » وناس حلفت ما تصوت… في ناس حتى ما كن معها خبر إنو في إنتخابات بلديية.. شفت شوارع طمتها الزبالة و ريحتها زبالة وشفت ولاد عام تلعب بين السيارات الماشية والسيارات المصفوفي double park و- triple park كمان وبين كياس الزبالة والبنايات لي عام تتعمر. شفت ولاد مدارس رسمية عم تكب كياس chips عالطريق وتخيلت كتاب التربية المدنية بشنطتهم… شفت نسوان كتير بتمارس حقها بالإنتخاب متل ما زوجها بقلها.

ناس حكيتني بأسامي زعما و قلال لي حكيوني بلبنان. ناس حكيتني بطائفة وعوايد واخلاق وتربية…فهموني هل ناس انهم بدون ينأوا لي بيشبهن.. بدون إبن الطائفي. ناس راجعة من الغرب وقالتلي إنو بلدنا مضروب من يوم يومو وإنو مافي أمل. شفت ناس باعت صوتا مقابل معاينة سيارة.. يئستوا ولا بعد؟ ما تيئسوا.. لأني شفت ناس تانية طيبي كتير، ناس بتحب لبنان ومؤمنة في، ناس ذكرتني إنو القانون مش كلام على ورق وإنو تطبيقو مش مستحيل. « هلأ مشينا شو وقفت علايي؟؟ » علموني إنو إيه، لبنان واقف علينا كلنا. كوني طالب حقوق، تعلمت كتير عن القانون لبخص البلديات وتذكرت أدي كان بعيد عن الواقع القانون الإداري وقت ما درستو… صلاحيات البلديات شو كانت كتيري ونظرية كمان.. لأول مرة بحس فيهم… لأول مرة بحس إنو في شي بيجمعني بالناس « لي ما بتشبهني »… أول مرة بحس حالي مواطن إلي حقوق وموجبات بمجرد انتمائي لهل بلد… موجبات.. هيدا موضوع هل رسالة لي عام وجهلكم يها.. شو ما كن رأيكن بهل حملة وشو ما كان توجهكم السياسي.. في مسؤولية علينا اليوم.. احكوا « لي ما بيشبهوكم ».. هني بيشبهوكم كتير و بكتير اشيا كمان.. انزلوا وشوفو الناس… لفو بيروت كلها، بيروت مش الاشرفية بس.. ولا المزرعة بس.. ولا downtown بس.. طلعوا برات بيروت… شوفو الناس وفهموون… ليبتشوفوا عم بكب عالطريق، وقفوا وفسرلو لش ما لازم.. لش هيدا ملك عام يعني ملكي وملكو وملكنا كلنا.. يمكن يفهم ويخبر ولادو… وولادو يخبروا ولادون.. لما ما يوصلك حقك، ما تسكت.. طالب بحقك… تظاهر بسلم من أجلو… راقب السلطات.. ولما يغلطو تعلم تحاسبهم بصوتك بالإنتخابات الجايي.. ادعي العالم تعمل نفس الشي.. ولما يبقى في إنتخابات.. حمل العلم اللبناني وهتوف إسم لبنان و نزال صوت كرمالو وكرمالك و كرمالي و كرملنا كلنا..

بوقت وين كنت حاسس اني فقدت الأمل رجعولي هل متطوعين كل أملي بلبنان… علموني إنو بدا طولة بال.. كم سنة وبصير لبنان متل ما كلنا منتمناه.. إذا كلنا شتغلنا عليه.. اتكالي عليكم…
كلنا خلقنا مواطنين لبنانيين… صار وقت نرجّع لهل كلمة معنتا.

 « من مواطن « بيشبهكم

Publicités

Une réflexion au sujet de « تجربة بيروت مدينتي »

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s